نائمٌ حيث يلازمني وتزاملني أنفاس وأنفاس، ما إن تذكّرت ألمي حتى أجهشت بالبكاء، وخلعت عمامتي، وأطلقت رجلي خطوات خطوات.. تنساب مع الدموع أمنيات وأحلامي المغلوب على أمرهما حيث في ترحيلها من قصورها ودهاليز النسيان تنزاح في اتجاه الغمام، وأنت ماذا فاعل أيها المطر؟!

سفينة الخريف الخلاسية

SKU: A701
﷼2.20Price

Pages Bookstore Cafe Muscat

141 Al Inshirah Street

Madinat Al Sultan Qaboos

Muscat - Oman

pages.muscat@gmail.com

Tel +968-71915282

  • Facebook
  • Twitter
  • Instagram

Be The First To Know

Sign up for our newsletter